امارة قبائل حمير في العراق والدول العربية والاسلامية
ياهلا وميه هلا بمضيف ابومحمد
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» قبيلة البدير
الأربعاء يناير 20, 2016 1:40 am من طرف الشيخ شوقي جبار البديري

» أعلان امارة
الأربعاء سبتمبر 02, 2015 3:29 am من طرف المدير

» ذييب ذو الكلاع الحميري
الإثنين أغسطس 31, 2015 3:29 am من طرف المدير

» تمليك القاضي حسن حسين جواد الحميري
السبت مارس 14, 2015 3:55 pm من طرف عبدالرحمن ال جواد الحميري

» عقد القاضي حسن حسين جواد الحميري
السبت مارس 14, 2015 3:55 pm من طرف عبدالرحمن ال جواد الحميري

» دعوى ازالة شيوع القاضي حسن حسين جواد الحميري
السبت مارس 14, 2015 3:54 pm من طرف عبدالرحمن ال جواد الحميري

» خصومه القاضي حسن حسين جواد الحميري
السبت مارس 14, 2015 3:53 pm من طرف عبدالرحمن ال جواد الحميري

» اعمال الاداره غير المعتاده القاضي حسن حسين جواد الحميري
السبت مارس 14, 2015 3:52 pm من طرف عبدالرحمن ال جواد الحميري

» اعمال الاداره المعتاده القاضي حسن حسين جواد الحميري
السبت مارس 14, 2015 3:51 pm من طرف عبدالرحمن ال جواد الحميري

» الاعتراف الجنائي القاضي حسن حسين جواد الحميري
السبت مارس 14, 2015 3:50 pm من طرف عبدالرحمن ال جواد الحميري

» دعوى منع معارضه القاضي حسن حسين جواد الحميري
السبت مارس 14, 2015 3:49 pm من طرف عبدالرحمن ال جواد الحميري

» دعوى اجر مثل القاضي حسن حسين جواد الحميري
السبت مارس 14, 2015 3:48 pm من طرف عبدالرحمن ال جواد الحميري

» تنفيذ القاضي حسن حسين جواد الحميري
السبت مارس 14, 2015 3:47 pm من طرف عبدالرحمن ال جواد الحميري

» تعويض القاضي حسن حسين جواد الحميري
السبت مارس 14, 2015 3:46 pm من طرف عبدالرحمن ال جواد الحميري

» الاختصاص القضائي القاضي حسن حسين جواد الحميري
السبت مارس 14, 2015 3:44 pm من طرف عبدالرحمن ال جواد الحميري

» التبليغ القانوني القاضي حسن حسين جواد الحميري
السبت مارس 14, 2015 3:42 pm من طرف عبدالرحمن ال جواد الحميري

» تاريخ قبيلة حمير قبل 4000 سنه
الثلاثاء مارس 11, 2014 2:13 am من طرف المدير

» الشاعر علي عبد الرحمن جحاف
الجمعة نوفمبر 08, 2013 4:48 pm من طرف المدير

» الشاعراليمني الاديب علي عبدالرحمن جحاف
الجمعة نوفمبر 08, 2013 4:31 pm من طرف المدير

» افتتاح الصفحه الرسميه لقبائل حمير
الجمعة نوفمبر 08, 2013 2:15 pm من طرف مهيب ال جواد الحميري

» الامير يستقبل ابناء عمومته من خيكان كربلاء
الإثنين أكتوبر 28, 2013 12:27 am من طرف المدير

» لقاء خاص محمد الحمد مع دولة رئيس الوزراء نوري المالكي - 6- 8 - 2013 - افاق الفضائيــة
السبت أغسطس 10, 2013 1:36 am من طرف المدير

» الفيلم الوثائقي بيت آل سعود - كامل مترجم
الخميس أغسطس 01, 2013 7:35 am من طرف المدير

» غرائب و عجائب ال سعود
الخميس أغسطس 01, 2013 5:07 am من طرف المدير

» عبد الباسط عبد الصمد مقطع رهيب و مزلزل احبس دموعك
الخميس أغسطس 01, 2013 4:22 am من طرف المدير

» القرآن المجود كامل بمقطع واحد
الخميس أغسطس 01, 2013 4:17 am من طرف المدير

» القرآن كامل المنشاوي رحمه الله
الخميس أغسطس 01, 2013 4:13 am من طرف المدير

» زوال السعودية واسرائيل - قرن الشيطان
الخميس أغسطس 01, 2013 3:59 am من طرف المدير

» الشهيد حسن شحاته رحمه الله
الأربعاء يونيو 26, 2013 3:01 am من طرف المدير

» افكار لا تبارح صاحبها
الجمعة يونيو 07, 2013 9:42 pm من طرف المدير

» عندما اقف امامك
الجمعة يونيو 07, 2013 4:59 pm من طرف مهيب ال جواد الحميري

» اسامر وياليل
الجمعة يونيو 07, 2013 4:58 pm من طرف مهيب ال جواد الحميري

» اسامر وياليل
الجمعة يونيو 07, 2013 4:58 pm من طرف مهيب ال جواد الحميري

» اريد ان اقول لك شيئا
الجمعة يونيو 07, 2013 4:56 pm من طرف مهيب ال جواد الحميري

» ارسلت رسائلي
الجمعة يونيو 07, 2013 4:55 pm من طرف مهيب ال جواد الحميري

» اراده
الجمعة يونيو 07, 2013 4:54 pm من طرف مهيب ال جواد الحميري

» احببتك سحابه ماره احببتك ياعراق
الجمعة يونيو 07, 2013 4:52 pm من طرف مهيب ال جواد الحميري

» احببت الحياة
الجمعة يونيو 07, 2013 4:51 pm من طرف مهيب ال جواد الحميري

» اجناد الخيل
الجمعة يونيو 07, 2013 4:49 pm من طرف مهيب ال جواد الحميري

» تامينات المزايدة للجهة الحكومية عند النكول او عدم الاحالة لعدم وجود مزايدة
الجمعة يونيو 07, 2013 4:44 pm من طرف مهيب ال جواد الحميري

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


حمل صور

.: عدد زوار المنتدى :.

أختر لغة المنتدى من هنا
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 74 بتاريخ الثلاثاء يناير 02, 2018 5:07 pm

●• –––– موسوعة كاملة عن محافظات العراق –––– ●•

اذهب الى الأسفل

●• –––– موسوعة كاملة عن محافظات العراق –––– ●•

مُساهمة من طرف الهدهد في الأحد ديسمبر 12, 2010 2:34 am

محافظات العراق



جمهورية العراق مقسمة إلى 18 محافظة :



1. بغداد



2. صلاح الدين



3. ديالى



4. واسط



5. ميسان



6. البصرة



7. ذي قار



8. المثنى



9. القادسية



10. بابل



11. كربلاء



12. النجف



13. الأنبار



14. نينوى



15. دهوك



16. اربيل



17. كركوك



18. السليمانية

بـغـــداد


بغداد هي عاصمة العراق وتعد اكبر مدنه وأيضا من كبرى مدن الشرق الأوسط وهى مدينه عريقة يعود إنشائها إلى عهد أبو جعفر المنصور ثاني خليفة عباسي 145 هـ 762 م وتمثل بغداد حاليًّا حالة من حالات التتابع المدني في إطار موقع واحد ففي إطار موقع الرافدين تتابعت العواصم من بابل القديمة إلى سلوقية الإغريقية وقطيسنون الفارسية التي كانت تعرف بمدائن كسرى ثم بغداد العربية الحالية , لا تزال نواة بغداد القديمة موجودة حتى الآن تنتشر حولها الأجزاء الحديثة حول البوابات الشمالية والجنوبية القديمة على الجانب الغربي لنهر دجلة على بعد 540كم تقريبًا إلى الشمال الغربي من الخليج العربي , وصلت مدينة بغداد لذروتها في عصر الخليفة العباسي الثالث هارون الرشيد الرشيد سنة 184هـ، 800 م بلغ عدد سكانها أكثر من مليون نسمة وصارت مركزًا مهمًّا للتعليم و فقدت هذه المكانة عندما غزاها المغول والتتار ثم الفرس والأتراك منذ عام 257هـ، 1358م وتعرضت لكثير من الحروب والحرائق والفيضانات المتكررة و أصبحت عاصمة العراق عام 1339هـ، 1921م وقد تعرضت للتدمير خلال حرب الخليج العربي1991م.
تشغل بغداد الموقع ذاته الذي كانت تشغله من قبل مدينة بابل الآشورية التي كانت تقع بالقرب من نهر الفرات على بعد 90 كم من مدينة بغداد ثم حلت محلها مدينة تسبنون التي كانت تقع على بعد بضعة كيلومترات من موضع بغداد الحاليه واستمرت قائمة مركزًا رئيسيًّا للبلاد حتى حلت محلها بغداد في أوائل العصر العباسي و تكمن أهمية موقع بغداد في توافر المياه وتناقص أخطار الفيضانات مما أدى بدوره إلى اتساع رقعة المدينة وزيادة نفوذها إلى جانب سهولة اتصالها عبر دجلة بواسطة الجسور التي تربطها بالجانب الأيسر من النهر , و يوجد بها متحف تعرض فيه الآثار المختلفة من جواهر وعملات وهياكل بشرية وتماثيل من عصور ما قبل التاريخ حتى القرن السابع عشر الميلادي ومن شواهدها الابديه الآثار الإسلامية التي تتمثل في بقايا سور بغداد ودار الخلافه والمدرسة المستنصرية ومقر المعتصم ومسجده الشهير وتحتوي على مسجدين تاريخيين هما مسجد الإمام موسى الكاظم ومسجد الإمام الأعظم و القصر العباسي والمشهد الكاظمى وجامع المنصور وجامع المهدى و جامع الرصافة والمدرسة الشرفية بجوار قبر أبي حنيفة النعمان والمدرسة السلجوقية والمدرسة المستنصرية.
أما من الناحية الاقتصادية فتعد بغداد مركزًا للعديد من المصانع والورش، والمركز الرئيسي للصناعة في العراق كما تعد مركزًا تجاريًّا رئيسيًّا وحلقة وصل بين تركيا وسوريا والهند وجنوب شرق آسيا والسوق التجاري الرئيسي في الدوله وأيضا تعد أيضًا مركزًا سياحيًّا هامًّا يزوره أكثر من مليون سائح في السنة قبل الحصار حيث كان المطار الدولي يعمل وتعد أيضا بغداد من المناطق الزراعية حيث أن كثير من توابعها تعتمد على زراعة كثير من الغلات .
ويتكون معظم سكان مدينة بغداد من العرب المسلمين ، ويشكل اليهود والنصارى في مدينة بغداد أقليات دينية ، كما يشكل الإيرانيون والتركمان والأكراد أقليات قومية و تعتبر في الوقت الحاضر رابعة كبريات العواصم الإسلامية من حيث حجمها السكاني و تتميز بغداد بالشوارع العريضة المتقاطعة بخطوط مستقيمة تطل عليها العمارات حديثة الطراز.ينقسم مركز العاصمة إلى جزأين هما الكرخ على الجانب الغربي لنهر دجلة ، والرصافة على الجانب الشرقي للنهر وفي كلا الجزأين نجد المباني الحديثة وعلى جانب آخر الشوارع الضيقة المتربة والمحلات القديمة، أما المناطق الصناعية فتمتد من مركز بغداد إلى خارجها وضواحيها و تشغل مدينة بغداد مساحة قدرها حوالي 660 كيلو متر مربع .


أربيـل


تقع محافظة اربيل شمال العراق و تحدها من الشمال تركية ومن الشرق إيران و تبلغ مساحتها (13165) كم مربع و تقع المحافظة ضمن السهوب ذات مناخ انتقالي بين البحر المتوسط والمناخ الصحراوي تتميز بالبرودة الشديدة وانخفاض معدل الرطوبة و تعد اربيل مركز منطقة الحكم الذاتي والعاصمة الصيفية للعراق وذلك لأهميتها التاريخية عبر العصور ولكونها مركزا ثقافيا وحضاريا مؤثرا في كردستان العراق و يعود اصل تسميتها إلى الاسم الآشوري للمدينة (أربيلواو) أي أربعة آلهة وهي كتابة عن المعابد الآشورية المهمة في اربيل وعاصرت المنطقة ملوكا وقادة كبار مثل الاسكندر المقدوني وصلاح الدين الأيوبي وكانت في العهد الآشوري مركزا رئيسيا لعبادة الآلهة عشتار وكان الآشوريين بقدسون اربيل ويحجوا أليها ملوكهم قبل الأقدام على أي حملة عسكرية وقد حرر المسلمون اربيل وما يجاورها في خلافة عمر بن الخطاب (رض) في سنة 32 هـ بقيادة عتبة بن فرقد رضى الله عنه و يوجد في اربيل اكثر من 110 تلا" وموقعا اثريا يرجع تاريخها من العصر الحجري وحتى التحرير الإسلامي ومن أهم المعالم الأثرية قلعة اربيل وتل السيد احمد والمنارة المظفرية في اربيل.
وتتألف محافظة اربيل من خمسة اقضيه تتبعها إحدى عشر ناحية أما الاقضية الخمسة فهي قضاء مخمور و قضاء كويسنجق و قضاء راوندوز و قضاء رانية وقضاء الزبيار.


الأنبار


تقع محافظة الأنبار في نهاية القسم الغربي من العراق تبلغ مساحتها 138579 كم مربع وهي تحتل المرتبة الأولى من حيث المساحة بين محافظات العراق حيث تؤلف 32% من مجموع مساحة العراق ويتبع لها من الاقضيه الرمادى و هيت و حديثة وعانه والقائم والفلوجة والمنفذ الحدودي إلى الأردن الرطبة
كلمة أنبار كلمة عربية من المصدر (نبر) أي المرتفع. اسماها الآراميون الأنبار لأنها كانت مخزناً للعدد الحربية أو لأنها كانت مخزناً الحنطة والش*** والتبن. تعد من أهم المدن في فترة الاحتلال الساساني على العراق ومن أهم مدن بابل، لأنها ذات مركز حربي مهم لحماية العاصمة بغداد من هجمات الروم.
وفي العصر العباسي اتخذها الخليفة أبو العباس محمد بن عبد الله العباسي سنة 134 هـ عاصمة للدولة العباسية وبنى فيها قصوراً حيث أقام فيها أبو جعفر المنصور إلى أن بنى مدينة بغداد سنة 145 هـ. تعد طريقاً برياً يربط نهر الفرات والبحر المتوسط بالخليج العربي لذلك فأن الجيوش الداخلة والخارجة من العراق تمر بهذه المنطقة. وقد تعرضت المنطقة إلى عدد من الهجرات القادمة في الجزيرة واستقر المهاجرون فيها وشيدوا القصور والمعابد. وهي إحدى المناطق المشهورة بإنتاج القير وصناعة السفن في العراق القديم.
تعد محافظة الأنبار جزءاً من هضبة الجزيرة العربية، سطحها متموج تظهر عليه بعض التلال الصغيرة وعدد كبير من الوديان مثل وادي حوران ونظراً لانحدار أراضيها وفقر نباتها الطبيعي فهي معرضة للتعرية الشديدة. تعمل المياه السطحية والباطنية والرياح على تنويع سطحها حيث يصل أعلى ارتفاع للهضبة الغربية بالقرب من الحدود الأردنية إلى ما يزيد على 800 متراً فوق مستوى سطح البحر وتنخفض في مناطق الحبانية إلى 75 متراً فوق مستوى سطح البحر. يقطع نهر الفرات طريقه في الهضبة الغربية والتي تنحدر صخورها تدريجياً باتجاه منخفضات الثرثار والحبانية والرزازة، وفي بعض المناطق يكون مجرى نهر الفرات وعراً ولذا تظهر الصخور الكلسية والجبسية على طريق النهر.
تتميز بمناخها شبه الصحراوي وقلة سقوط الأمطار والتباين الكبير بين حرارتي الليل والنهار وانخفاض الرطوبة. ترتفع الحرارة فيها و من أهم المحاصيل الزراعية فيها البطاطا الربيعية والخريفية ثم الحنطة والش*** والذرة الصفراء ومجموعة الخضراوات والأبصال والأعلاف وتحتوي 5ر2 مليون شجرة , تعتمد الزراعة فيها على الإرواء السيحي أو بالواسطة وعلى الآبار والعيون والأمطار.


البـصره


اسسها الصحابي عتبة بن غزوان فى عام 635 م - 14 هـ وهى اول مدينة تؤسس بعصر الاسلام وتعنى كلمة البصرة الارض المنبسطة وتقع البصرة على بعد 549 كم من العاصمة بغداد ويوجد بها جامع الامام علي الواقع في مكان واقعة الجمل التاريخية مرقد الصحابي طلحة بن عبيدالله والزبير والعالم المسلم حسن البصري ، وتعد المنفذ البحرى الوحيد للعراق ويوجد بها مينائين وهما الفاو وام قصر ويجتمع نهرين الفرات والدجلة فى القرنة حيث يسير بعدها الى شط العرب الذى يمتد لمسافة 180 كم وبعدها يدخل الى مياه الخليج العربى وتبلغ مساحة البصرة 19070 كم مربع ، وتعد من المدن العراقية التى تضررت من جراء حرب صدام تجاة ايران حيث قدرت نسبة الدمار بها بـ 60 % وقد اثرت الحرب على بيئة البصرة حيث دمرت 70 % من بساتينها ونخيلها , ومنها بدأت منها شرارة الانتفاضة الشعبانية المباركة عام 1991 ضد نظام الطاغية وقد سامها النظام الصدامى شتى انواع العذاب والتدمير.
ومناخها دافئة شتاءً لقربها من الخليج العربى اما صيفها فهو حار وكثير الرطوبة وتعد من المناطق التى تنمو بها كثير من الحيوانات المهاجرة وخاصة البط المهاجر .


السليمانيه


السليمانية هى احدى المحافظات التابة للحكم الذاتى الكردستانى ويتبعها كل من السليمانية وقضاء حلبجة وقضاء شهربازار وقضاء بشدر وقضاء رانية وقضاء بنجوين وقضاء دربنديخان وقضاء دوكان وهى من المحافظات التى عانت وبشدة من نير واضطهاد النظام العراقى حيث قصفت مدينة حلبجة سنة 1988 بالكيماوى وتسبب بمقتل اكثر من 10 الاف مواطن كردى وكذلك تم تدمير اكثر من خمسة الاف قرية من توابعها


القادسيه


القادسية هى الديوانية ولقبت بالقادسية لوجود قرية القادسية بها وهى التى وقعت بها معركة القادسية الشهيرة بين المسلمين والفرس , ويتبع محافظة القادسية كل من الاقضية الديوانية و عفك و ابى صخير والشامية والحمزة والذى يشتهر بمرقد السيد احمد بن هاشم الغريفي البحراني الملقب بالحمزة والملقب شعبيا ( ابو حزامين ) وتمتاز محافظة القادسية بزراعة البطيخ وكثير من الزراعات الاخرى كباقى المحافظات الاخرى حيث يمر بها نهر الفرات وكان لمحافظة القادسية التاريخ الحافل فى ثورة العشرين حيث سجلت كثير من البطولات التى اذهلت الانجليز لشجاعة ابنائها.


المـثنى


تقع محافظة المثنى في جنوب العراق وتبعد عن بغداد 282 جنوبا وتقسم الى اربع اقضية وهي السماوة والرميثة والخضر والسلمان وسبع نواحي وهي الوركاء والمجد والنجمي والهلال والدراجي والصوير والبصية , وسميت بالسماوة لانها ارض مستوية لاحجر فيها نقلا عن ياقوت الحموي وهى ثانى محافظة من حيث المساحة بعد الانبار حيث تبلغ مساحتها 51000 كم ومن المعالم الموجودة في السماوة هي وجود بحيرة ساوة التي ذكر التاريخ بائنها قد فاضت عند ولادة النبي محمد عليه الصلاة والسلام شارك ابناء هذه المحافظة في اندلاع ثورة العشرين ضد الأنكليز والتي كانت بقيادة علماء المسلمين الشيعة .


النجف


تعتبر محافظة النجف من اهم المحافظات التى تحتوى على كثرة العتبات المقدسة بالعراق حيث يوجد بها الروضة الحيدرية والتى يوجد بها مرقد الامام على بن ابى طالب عليه السلام وكذلك مرقد ابنته السيدة خديجة بنت الامام على بن ابى طالب عليها السلام ومرقد كل من النبى صالح وهود عليهم السلام ومرقد الصحابى الجليل مسلم بن عقيل بن ابى طالب رضى الله عنه ويوجد بها كذلك بيت الامام على بن ابى طالب عليه السلام والكثير من قبور الصحابة رضى الله عنهم والتابعين , وتبعد محافظة النجف عن العاصمة بغداد 161 كم وبها من الاثار الكثير اهمها سور النجف وقصر الخورنق والسدير وبحر النجف ومقبرة النجف الملقبة بـ ( وادى السلام )
وتقع المدينة على حافة الهضبة الغربية من العراق ، جنوب غرب العاصمة بغداد وعلى بعد 161 كم عنها. و ترتفع المدينة 70م فوق مستوى سطح البحر ، و يحدها من الشمال والشمال الشرقي مدينة كربلاء ( التي تبعد عنها نحو 80 كم ) ، ومن الجنوب والغرب منخفض بحر النجف ، وابي صخير ( الذي تبعد عنه نحو 18 كم ) ، ومن الشرق مدينة الكوفة ( التي تبعد عنها نحو 10 كم ).
ان النجف اليوم هي نجف الكوفة ( تمييزاً لها عن نجف الحيرة ) وهي بلدة عربية كانت قديماً مصيفاً للمناذرة ( ملوك الحيرة ) ، وكانت قبل الفتح الاسلامي تنتشر فيها الاديرة المسيحية ، وتمصرت البلدة واتسع نطاقها وازدحم سكانها بفضل وجود قبر الامام علي ( ع ) الذي اعطى للمدينة طابع القدسية والاحترام ، واصبحت مركزاً للزعامة الدينية ومحطاً لأهل العلم ، والنجف اسم عربي معناه ( المنجوف ) جمعه نجاف ( وهو المكان الذي لا يعلوه الماء ) لأنها ارض عالية تشبه المسناة تصد الماء عما جاورها فهي كالنجد والسد ، والنجف معناه التل ، وسميت ايضاً باسماء عديدة منها ما ورد في احاديث اهل البيت ( ع ) ، ومنها ما كان متعارفاً على الستنهم وهي : بانقيا ، الجودي ، الربوة ، ظهر الكوفة ، الغربي ، اللسان ، الطور ، ومنها ما هو اكثر استعمالاً كالنجف والغري والمشهد ، وروي ان النجف كان جبلاً عظيماً ، وهو الذي قال ابن نوح فيه : ( سآوي الى جبل يعصمني من الماء ) ثم انقطع قطعاً وصار رملاً دقيقاً بإرادة الله ، وكان ذلك البحر يسمى ( ني ) ثم جف بعد ذلك فقيل ( ني جف ) وسمي نجفاً لأنه أخف على الالسن سنة(170 هـ ) وبعد ظهور القبر الشريف للامام امير المؤمنين ( ع ) تمصرت النجف واتسع نطاق العمران فيها ، وتوالت عليها عمليات الاعمار شيئا فشيئا حتى اصبحت مدينة عامرة


بابـل


تقع في القسم الأوسط من العراق تبعد عن العاصمة بغداد حوالي 100 كم وقد ورد اسمها بالقرآن الكريم { وما أنزل على الملكين ببابل هاروت وماروت} وكلمة بابل تعنى باب الإله و صارت بابل بعد سقوط سومر قاعدة إمبراطورية بابل ، وقد أنشأها حمورابي حوالي 2100ق.م امتدت من الخليج العربي جنوبًا إلي نهر دجلة شمالا, وقد دام حكم حمورابي 43 عامًا ازدهرت فيها الحضارات البابلية حيث يعد عصره العصر الذهبي للبلاد العراقية وبها حدائق بابل المعلقة التي تعد من عجائب الدنيا السبع و كان يوجد بها ثماني بوابات وكان أفخم هذه البوابات بوابة عشتار الضخمة وبها معبد مردوك الموجود داخل الأسوار بساحة المهرجان الديني الكبير،الواقعة خارج المدينة و قد سماها الأقدمون بعدة أسماء منها ( بابلونيا ) وتعنى أرض بابل ما بين النهرين وبلاد الرافدين وسميت بابل نسبة إلى (مدينة بابل الآثارية) التي تقع قريباً من مركز المحافظة ومن توابعها كل من قضاء الحلة والمحاويل والمسيب والهندية والهاشمية .
وترتفع أراضيها المنحدرة نحو الجنوب (35) م فوق مستوى سطح البحر , يسودها مناخ الصحراوي يمتاز بقلة سقوط الأمطار وارتفاع درجات الحرارة صيفاً والتى تصل إلى50ْ , يسودها جو دافئ شتاءاً .


دهوك


تقع محافظة دهوك في اقصى شمال غرب العراق تعتبر محافظة دهوك من المحافظات ذات الاهمية وخاصة من الناحيتين التاريخية والجغرافية , فان الاثار والمنحوتات المكتشفة في تلالها وكهوفها تدل على اهميتها فضلا عن موقعها الجغرافي المتميز وذلك لوقوعها على حدود دولتين إضافة الى مرور خط مواصلات دولي استراتيجي فيها يربط العراق بتركيا والعالم الخارجي، وكذلك مرور خط انبوب النفط المار من كركوك الى تركيا في زاويتها الشمالية الغربية , تتميز محافظة دهوك بتضاريسها المتنوعة من جبال شاهقة وبالغة الوعورة والتعقيد , وتشكل الحدود السياسية مع الجمهورية التركية بالاضافة الى السهول الفسيحة والغنية بمواردها الزراعية والتي تشكل المنطقة الجنوبية للمحافظة وتبلغ مساحة المحافظة (10715) كم2 وتقسم المحافظة اداريا الى كل من قضاء دهوك و سميل وزاخو و العمادية وشيخان وعقرة وتعود تسمية دهوك حسب ما اورد بعض المؤرخين انها تتكون من كلمتين هما (دو) وتعني باللغة الكردية اثنين و(هوك) بمعنى حفنة أو صاع من الغلة وتعني اجمالا حفنتين أو صاعين من الغلة حيث تذهب آراء المؤرخين والرواة على أن اميرها (آخ شندو) في عهد مملكة نوزى كان يأخذ حفذي قار - الناصريه


صلاح الدين


تعد محافظة صلاح الدين من المحافظات العريقة ابتداء من بدء الحضارة قبل 8000 سنه تقريباً وقد استمر تاريخها مارا بكافة العصور التاريخية التي عرفها العراق القديم وحتى عصر ما قبل الاسلام وبعد التحرير العربي الاسلامي اصبحت اعظم مدن ذلك العصر وهي عاصمة الدولة العربية الاسلامية وقد سميت بهذا الاسم نسبة الى البطل (صلاح الدين الايوبي ) الذي ولد على ترابها في قلعة مدينة تكريت والذي وحد العرب وحرر بيت المقدس وتبعد محافظة صلاح 175 شمال بغداد ويتبعها من الاقضية تكريت والدور وسامراء وبلد والطوز وفارس والشرقاط والبيجى اما النواحى فيتبعها كل من الضلوعية والاسحاقي و يثرب و امرلي و سليمان بك وتشتهر محافظة صلاح الدين بوجود مرقد كل من الامام على الهادى وابنه الامام الحسن العسكرى عليهم السلام ومرقد السيد محمد بن على الهادى ومرقد الشيخ ابراهيم بن مالك الاشتر ويوجد بها المأذنه الملوية ( الجمعة العباسى ) وقصرالعاشق وقصر الخلاقة العباسية وجامع بو دلف ومن الآثار مدينة اشور التاريخية وتقع على نهر دجلة وتطل من جهة الشمال على سهل فسيح في نهايته مدينة الشرقاط الحالية و سور تكريت ودير الراهبات من الكنائس والواقعة على جانبي نهر دجلة في مدينة تكريت و القبة الصليبية و تقع شمال مدينة سامراء الحالية قرب قصر العاشق .


كربلاء


تعد مدينة كربلاء هى المدينة الثانية المقدسة بالعراق لانها تحتضن مرقد الامام الشهيد الحسين ابو عبدالله بن على بن ابى طالب حفيد رسول الله صلى الله عليه وسلم وهى مدينة قديمة حيث ورد ان اسمها يعنى ( كور بابل ) وهو يعنى مجموعة من القرى البابلية ام بعض الاخباريين اوردوا بان اسمها اتى من الكرب والبلاء للفاجعة التى تمت بها بمقتل الامام الحسين عليه السلام سنة 61 هجرية , وتبعد كربلاء عن العاصمة بغداد بمسافة 108 كم من الجنوب الغربى ومن الاقضية التابعة لها قضاء الهندية وقضاء عين تمر اما النواحى فيتبع لها ناحية الخيرات وناحية الحر التى تحتضن قبر الشهيد الحر الرياحى رضى الله عنه وناحية الجدول الغربى وناحية عون والتى تحتضن قبر الشهيد عون بن عبدالله رضى الله عنه وناحية الحسينية , اما اهم معالم مدينة كربلاء فهى مرقد الامام الحسين بن على عليه السلام ومرقد العباس عليه السلام وكثير من قبور الصحابة الشهداء الذين استشهدوا بواقعة الطف ويوجد بها المخيم الحسيني ومقام الامام المهدى عليه السلام ومقام الكف الايمن والايسر ويقع بها حصن الاخيضر والذى يقع جنوب كربلاء بمسافة 48 كم وكذلك وقصر شمعون فى عين تمر وموقع الاقيصر الاثرى ومنطقة كهوف الطار الاثرية وتعد مدينة كربلاء من اهم المدن التى تحتضن السياحة الدينية بعد النجف الاشرف حيث يوجد بكربلاء اكثر من 130 فندق سياحى ويوجد بها بحيرة الرزازة التى تقع غرب كربلاء ب 15 كم , ويعد مناخ مدينة كربلاء حار صيفا وبارد نسبيا بالشتاء وهى تشتهر بالزراعة .


كركوك


التأميم هو اسم جديد اطلق على كركوك بعد ان تم تاميم نفطها وتعد كركوك اول بئر بترول عائم فوق الارض فى العالم وقد اطلق اسم كركوك من اسم ( كركر) ويعنى باللغة السومرية القديمة شعلة النارالملتهبة وتقع مدينة كركوك على بعد 255 كم شمال العاصمة بغداد ويتبع من الاقضية لمحافظة التأميم قضاء الحويجة وقضاء داقوق اما النواحى التابعه للمحافظة هى ناحية الدبس وناحية تازة وناحية التون كوبري , ويوجد بها مرقد النبى دانيال ومرقد الامام زين العابدين وهو احد اولاد الامام موسى الكاظم وجامع العريان الذى يعود بنائة الى سنة 1142 وكذلك قلعة كركوك والسور العباسي والكنيسة الحمراء وتتبع تقسيماتها الادارية كل من قضاء كركوك وكفرى والحويجة و جمجمال و طوزخورماتو و كلار ، ويمتاز مناخ كركوك بالمعتدل صيفا وبارد شتاءُ وتتميز بنهر الزاب ونهر دجلة .


ميسان


ميسان هى العمارة وتقع بالجزء الشرقى من البلاد من جهة الحدود الايرانية وتبعد عن بغداد 375 كم وتشتهر بوجود الاهوار التى تشكل اكثر من60 % من مساحتها والتى عمد النظام العراقى لتجفيفها للاضرار باهالى ميسان ولمطاردة المعارضين له الذى يجدون الملاذ الآمن بها .


نينوى


مدينة ذات تاريخ عريق يرجع الى الالف الخامس من قبل الميلاد، وكونها قرية زراعية فقد سكنها الانسان القديم ثم الاشوريون، وهم القبائل العربية الوافدة من الجزيرة العربية التي كانت تقوم بدور مهم في تسيير القوافل التجارية بين الشام والعراق، واصبحت عاصمة لهم في القرن الحادي عشر قبل الميلاد وتلقب كذلك بالحدباء وام الربيعين وربيعه نسبة الى انتشار بنى ربيعه بها وهى تبعد عن بغداد 465 كم اما توابعها من الاقضية فهى الموصل وتل عفر وسنجار والشيخان والشرقاط والحمدانية وتكليف والبعاج .
وقد حررها العرب المسلمون في عهد الخليفة عمر بن الخطاب (رض) من سيطرة الفرس الساسانيين، وتعتبر نينوى موطنا للأنبياء، مركزها الموصل وتقع في الجزء الشمالي الغربي من العراق تحدها من الغرب سورية، تبلغ مساحتها 32308 كم مربع وتتمــتع بظروف مناخية ممتازة حيث تنفرد من بين محافظات العراق بطول فصل الربيع فيها حتى سميت أم الربعين.
تتوفر في نينوى اماكن سياحية وترفيهية وآثارية ودينية، ويقام في نينوى كل عام (مهرجان الربيع ) في 21 آذار تثميناً بمقدم فصل الربيع. يخترق نهر دجلة المحافظة بشكل متموج من الشمال الى الجنوب ويقسمها الى قسمين متساويين تقريبا"، وتقسم تضاريسها الى ثلاثة اقسام :المنطقة الجبلية والتلال والمنطقة المتموجة والهضاب، يختلف مناخ المحافظة بأختلاف تضاريسها السطحية تتراوح درجات الحرارة في فصل الشتاء عموما" بين (6 مْ – 3مْ) وفي الصيف بين (30 مْ – 35 مْ). تتصف الزراعة في نينوى بالزراعة الديمية. ونظراً لوجود مساحات واسعة صالحة للزراعة فيها، فقد تم تخصيص الجزء الأكبر منها في زراعة محاصيل الحنطة والش*** وكذلك القطن والشلب والذرة الصفرء وعباد الشمس والخضروات والبقوليات والبذور الزيتية والاعلاف. بعد افتتاح المشاريع الاروائية اخذت المساحات المزروعة بالتوسع وتعتبر نينوى من المحافظات الاولى لانتاج الحبوب في العراق .
ويتبع محافظة نينوى كل من قضاء باعشيقا وقضاء الحضر وقضاء جروانه وقضاء جهنة ومن معالمها البارزة جامع النبى يونس عليه السلام والجامع النورى الكبير اللذى بني عام 568 م وجامع قبر النبى شيت الذى اكتشف عام 1057 هـ وكنيسة مارتوما والكثير من الكنائس الاثرية .


واسط


سميت واسط لانها تقع وسط العراق ، بناها الحجاج بن يوسف الثقفي سنة 78هـ لتكون مقرا جديدا لجنوده من أهل الشام ، من أهم السمات المميزة لها هي أنها على شكل شبه جزيرة تحيط بها المياه من جهات الشرق والغرب والجنوب وهى تبعد عن بغداد 172 كم من جهة الشرق ومن الاقضية التابعه لها الكوت وهو مركزها والنعمانية والحى والصويرة وبدرة اما النواحى فهى ناحية الشيخ سعد والعزيزية والزبيدية والحفرية والبشائر وجصان وبها يوجد سد الكوت الذى انتهى العمل به سنة 1935 م وقبر الشاعر العربى المتنبى ومرقد الصحابى سعد بن جبير الذى قتله الحجاج بن يوسف وبها مرقد الامام على الصالح والموجود فى قضاء بدرة وبها مرقد السيد ابو الحسن ويقع فى قضاء الكوت ومرقد السيد تاج الدين والعائد نسبه الى الامام على بن ابى طالب ويقع فى ناحية الحفرية ومرقد السيد نور الهلال ويقع فى مركز المحافظة وهو ايضا من سلالة الامام على بن ابى طالب عليه السلام .

نتين أو صاعين من الغلال كضريبة من القوافل المارة والمحملة بالحبوب , وتحيط الجبال بالمدينة من ثلاث جهات حيث يقع الجبل الابيض في شمالها وجبل شندوخا في الجنوب ومام سين في الشرق أما من الجهة الغربية فتنفتح على سهل سيميل الزراعي , ويوجد بدهوك كثير من الآثار منها قلعة دهوك وبزاخو اكثر من 15 موقع اثرى اخر
وتشتهر مدينة دهوك بكثرة بساتينها وفاكهتها وكرومها المشهورة الا انه في السنوات الاخيرة ووفق سياسة البعث الرامية الى قطع صلة المواطن الكردي بأرضه استملكت بأسم بلدية دهوك بساتينها واراضيها الديمية وتم تحويلها الى مناطق سكنية فلم يبقى غير بساتينها الماءية على حوضي النهيرين والتي تدر غلال وموارد كثيرة لأبنائها الذين يعتمدون في معيشتهم على الزراعة وتوسعت المدينة عمرانيا من اطرافها الجنوبية والغربية والشرقية بعد عمليات ترحيل القرى والارياف من قبل النظام البعثي فألتجا العديدمنهم الى داخل المدينة واتخذوا من اطرافها محلات شعبية وسكنية لهم وبعد الانتفاضة الشعبية ازدهرت فيها الحركة التجارية وباتت مركزا تجاريا مهما في شمال العراق .



ديالى


تقع محافظة ديالى بالجهة الشرقية من البلاد ومركزها هى مدينة بعقوبة وهى تبعد عن العاصمة بغداد 57 كم من ناحية الشمال ويمر بها نهر ديالى الذى يصب بالنهاية بنهر دجلة وهى من المحافظات التى تشتهر بزراعة الحمضيات ومن توابعها قضاء بلد روز وقضاء المقدادية الذى يشتهر بزراعة الرمان وقضاء الخالص ومن النواحى التابعه لها ناحية مندلى الحدودية وناحية قزانية وتشتهر كذلك المحافظة بسلسلة جبال حمرين وحوضها الجميل .
ومناخ محافظة ديالى معتدل صيفا بارد شتاء , ويعتبر حوض حمرين منطقة محددة وذات شكل معيني وتشكل سلسلة جبال حمرين الحدود الجنوبية الشرقية للحوض وهي عبارة عن حزام واسع لارض الحوض , ويقسم نهر ديالى الحوض الى قاطعين شمالي غربي وجنوبي غربي وتنحدر التلال برفق على جانبي النهرباتجاه الجنوب الغربي وقد كونت التعرية لهذه التلال من الوجه الشمالي الشرقي سهلا رسويبا دائما في القاطع الشمالي الغربي منه .
تتميز المحافظة بالتلول الأثرية التي تعود إلى بداية الألف الخامس قبل الميلاد حتى العصور الحضارية، المتأخرة ومن أهمها تل اسمر وهو موضع مدينة اشنونا وقد وجد فيه عدد من المعابد والقصور والتماثيل، وتل اجرب، وتل اشجالي وفيه معبدا الإله الشمس وعشتار.
أما تقسيمها الإداري فتتألف من سبعة اقضيه وخمس عشرة ناحية. ومن أهم الاقضية (قضاء بعقوبة، قضاء المقدادية، قضاء الخالص، قضاء خانقين، قضاء بلدروز، قضاء كفري، قضاء المدائن , وتعد بعقوبة مركز محافظة ديالى حيث تحتفل بعيد البرتقال كل عام، ولطبيعتها الرائعة وأرضها المعطاء وكثرة بساتين النخيل والكروم والحمضيات.


أتمنــى ان ينـال رضــاكم







avatar
الهدهد
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 95
تاريخ التسجيل : 04/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ●• –––– موسوعة كاملة عن محافظات العراق –––– ●•

مُساهمة من طرف الحميري في الأحد ديسمبر 12, 2010 5:12 am

شكرا على الجهد المبذول الذي يستحق الثناء والتقدير
avatar
الحميري
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 57
تاريخ التسجيل : 29/11/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى